……..
بقلم : عزيز الخير ✍
………
أحدث رحيل الكاردينال بعد إنتهاء فترة مجلسه فراغ إداري كبير ، ومشاكل كثيرة سوف تتطور بسرعة إذا لم تكن هناك حلول عاجلة وسريعة .
البداية بالصيانة داخل الجوهرة الزرقاء … حيث أصبح النجيل الخاص بالملعب الرئيسي مهدد بالتلف في ظل إنعدام السماد ، وغياب عمال النجيلة ، ومشكلة إنقطاع الكهرباء ، وعدم وجود جازولين لتشغيل المولد الخاص بالجوهرة ، وتلف النجيل يعني مليارات وشهور لإعادة النجيل .
عمال النجيلة لم يستلموا مرتبات العيد مما يهدد بتوقف العمال عن العمل بصورة نهائية ، وفواتير الكهرباء والمياه لم تسدد لهذا الشهر مما يهدد بقطع الكهرباء والمياه من الجوهرة ، وقطع الكهرباء يعني تعرض الجوهرة للسرقة والنهب ، وقطع المياه يعني حرق النجيلة وخراب الملعب وموت النجيلة .
نريد أن يظهر أصحاب التصريحات والوعود الكاذبة الذين وعدوا جمهور الهلال بالوقوف من أجل الهلال الآن … هذا هو النداء الأخير … أين هؤلاء ؟؟ أين ذهبوا؟؟ لقد كانوا يعلمون جميعاً أقطاب ، وتنظيمات أن العمال لم يستلموا مرتبات وحوافز العيد ، وأن اللاعبين ، والجهاز الفني والاداري لم يتسلموا مرتبات العيد … لماذا لم يتقدم واحد منهم ويلتزم بسداد جميع المرتبات ، والحوافز خاصة والدنيا عيد … ذهب كل اللاعبين والإداريين والجهاز الفني والطبي والعمال إلي أهلهم بدون مرتب العيد ، وزمان كان هناك مرتب ، وكمان حافز للجميع لاعبين ، وجهاز فني ، وطبي ، وعمال … لكن الآن تغير الحال … أين ذهب هؤلاء الذين ملوا الصحف والمواقع والقروبات بالتصريحات … لا يريد الهلال منهم كثير يريد فقط أن تدفع فواتير الكهرباء ، والمياه ، ومرتبات العمال … فقط لا غير .
كفانا وهم وخداع … أين ذهب هؤلاء … ألا يعلمون أن الدنيا عيد … إذا لم تستطيعوا تسيير النادي في فترة أسبوع واحد كيف يكون الحال في مقبل الأيام.
الصرف في نادي الهلال صرف كبير والإلتزامات كبيرة والآن عمال النجيلة يهددون بالتوقف وكذلك أفراد التأمين وشركة النظافة كل هذه المشاكل تحتاج إلي المال.
ثم ماذا بعد …
تعرضت الجوهرة الزرقاء للسرقة خلال الأيام الماضية في ظل وجود أفراد تأمين من الشرطة ، وقام أفراد التأمين بالإجراءات القانونية ، ولكن المشكلة أكبر من سرقة … هي خطة من أجل تدمير الجوهرة الزرقاء ، وفي ظل هذا الفراغ الإداري الكبير في أكبر الأندية السودانية سوف نتوقع سيناريو مؤسف للأوضاع داخل النادي ، وفي الوقت الذي كنا نتوقع ظهور الأقطاب والتنظيمات للمشاركة في حمل هموم الهلال تسابق البعض من أجل الفوز بالمناصب ، وتوزيع الكعكة علي بعضهم البعض … الآن نادي الهلال العظيم بدون رئيس لفترة أسبوع كامل ، وللأسف لم يحضر قطب أو ممثل لتنظيم للنادي للسؤال عن الحال والأحوال ، وكيفية تسيير النادي ، وسداد الإلتزامات المالية العاجلة جداً … هل ننتظر كثير؟؟ الوضع لا يحتمل ، والتصريحات ، والمؤتمرات لا تحل مشكلة … هل إنشكف هؤلاء الأقطاب وهذه التنظيمات لجمهور الهلال أم يظهر من يتحمل المسؤولية في هذه المرحلة التاريخية .
لنا عودة
خلافات وصراعات وتبادل الإتهامات ، وإنسحاب البعض ، والتصغير من قيمة بعض التنظيمات ، والتشكيك في حجم عضوية بعض التنظيمات … هل هذا هو حال الحكام القادمين .
نادي الهلال من أكثر 5 أندية إفريقية من ناحية الصرف … الهلال نادي عملاق ، ومن كان يعمل في الهلال قبل ثلاثة سنوات لا يعرف إلي أين وصل الصرف في نادي كبير وعملاق يسمي الهلال .
قريباً جداً سوف يعود اللاعبين إلي تسجيل الزيارات إلي مكاتب الإداريين .
لم نشاهد لجنة الأمن التابعة للإتحاد التي قيل أنها تحركت لإستلام الجوهرة ، ولم يزور الجوهرة ممثل للإتحاد أو الوزارة أو المعارضة ، ولم أشاهد أحد من قادة التنظيمات يطمئن علي الجوهرة .
أين الكواراتي وعوض شبو ، وإيهاب حجازي ورامي كمال..
لا أسكت الله لكم حس .
أيام ويعود اللاعبين للإعداد وأتوقع غياب الكثيرين في ظل المتغيرات خاصة عدم صرف المرتبات لهذا الشهر … هل تصدقون أن بعض لاعبي الهلال سافروا إلي أهلهم بالدفارات … هل تعود نغمة مستر تمورو مرة أخري بعد أن كان الدفع في الفترة القادمة في نفس اليوم .
إلي التنظيمات لقد فشلتم في أول إمتحان أمام جمهور الهلال … ثم ماذا بعد هل سوف يستمر هذا المسلسل كثيراً … لك الله يا هلال .

PHP Code Snippets Powered By : XYZScripts.com