………..
الخرطوم /العريشة نت
………
نفى رئيس اتحاد كرة القدم كمال شداد عدم وجود تنسيق مع وزارة الشباب والرياضة، وقال إنهم شاركوا وساهموا مع الوزارة في جلسات إعداد قانون الشباب والرياضة، واصفاً ذلك بأنه العمل الوحيد الذي قامت به الوزارة طيلة الفترة الماضية، وفيما عدا ذلك لم يسمعوا إلا بقرارات ترحيل مقرها ورفد بعض الموظفين العاملين بالوزارة.
وقال شداد خلال تصريحات لمصادر إنهم صدموا بقرار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم الخاص بنقل مباريات الأندية والمنتخبات خارج البلاد بسبب الملاحظات على الملاعب وبالأخص ملعبي الخرطوم والهلال، مما دفعهم للجلوس إلى رئيس مجلس السيادة الفريق أول البرهان من أجل تنويره بذلك والبحث عن حلول.
وكشف شداد بحسب صحيفة السوداني، عن أن رئيس مجلس السيادة أحسن استقبالهم والحديث إليهم وصادق على التكاليف المالية للأعمال بالملاعب، لكنه رأى تكوين لجنة واختار وزيرة الشباب والرياضة كرئيس مناوب ورئيس الاتحاد كذلك رئيساً مناوباً وصدر قرار رئاسي بهذا المعنى.
وأضاف: “سمعنا بعد ذلك أن وزيرة الشباب والرياضة (زعلانة) من القرار لأنه لم تتم مشاورتها في هذا الأمر، مما جعل رئيس مجلس الإدارة يغضب من الخطوة التي هي أشبه بصراعات الصبيان وإثر ذلك تم تجميد القرار، مؤكداً اضطلاعهم في اتحاد الكرة بمسؤوليتهم في صيانة الملاعب وزاد: (لا دايرين الوزارة ولا رئاسة الجمهورية).

🛑 Awtar Alaseel news https://www.facebook.com/groups/sraj2222/

🛑 alarisha news
http://alarisha.net/wp-admin/customize.

PHP Code Snippets Powered By : XYZScripts.com